أمر بإجلاء سكان في الفلبين بسبب تصاعد رماد من بركان نشط

أصدر المعهد ​الفلبين​ي لعلوم البراكين والزلازل، أمراً بـ"إجلاء سكان عدد من القرى المجاورة ل​بركان​ نشط في وسط الفلبين، عدما انبعث منه رماد".



وأشار إلى أنّه "يراقب عن كثب بركان مايون في إقليم الباي، الّذي ثار آخر مرّة في عام 2014"، موضحاً أنّ "البركان في أضعف مستوى للنشاط، لكن لن يسمح ببقاء السكان في محيط ستة كيلومترات من مركزه، إذ تعدّ منطقة خطر دائم".



وتسبّب أكبر ثوران للبركان في شباط عام 1841 في دفن بلدة وقتل 1200 شخص.



وطلبت السلطات من السكان المقيمين خارج منطقة الخطر مباشرة باتخاذ إجراءات وقائية في مواجهة الإنهيارات المحتملة لأسقف منازلهم نتيجة لانبعاث الرماد وسقوط الأمطار.