قوى الأمن: شعبة المعلومات أوقفت ضابطا برفقته مطلوب للقضاء

أعلنت المديرية العامة ل​قوى الأمن الداخلي​ ـ ​شعبة العلاقات العامة​ أنه "على أثر توافر معلومات حول ارتباط الملازم الأول في قوى الأمن الداخلي - ع. م. بعلاقة مع أحد المطلوبين للقضاء - ع. ع. م. وقيامه بتأمين نقل الأخير من ​البقاع​ الى ​بيروت​ وبالعكس، بوشرت التحريات الفورية والمكثفة من قِبل ​شعبة المعلومات​ في قوى الأمن الداخلي، بهدف التأكد من الموضوع".



وفي بيان لها، أوضحت المديرية أنه "بتاريخ 10/1/2018 تم رصد الضابط المذكور، ووضعه تحت المراقبة أثناء نقل المطلوب - ع. ع. م. من بيروت بإتجاه البقاع، مستخدماً السيارة العسكرية الموضوعة بتصرفه، حيث نُفِّذ كمين من قِبل قوة من الشعبة المذكورة في محلة صوفر، تم بنتيجته توقيفه وبرفقته المطلوب المذكور الذي يوجد بحقه /٢٦/ مذكرة عدلية و"برقية انتربول" بجرائم تجارة وتصنيع وتهريب ​مخدرات​ وسرقة واحتيال و​تزوير​".



وأكدت المديرية العامة "أنها ومن مبدأ الشفافية قد أعلنت سابقاً عن تورّط عدد من عناصرها في أعمال جرمية، وجرى محاسبتهم وفقاً للأصول القانونية، وهي لم ولن تتساهل عند أي تجاوزات قد تُرتكب مستقبلاً من قبلهم"، مشيرةً الى أن "التحقيق جارٍ بإشراف ​القضاء​ المختص".